قصيدة – صحيفة ذي المجاز

أرشيف الوسم : قصيدة

قصيدة وداع ابنـة – شعر سعود أبو معيلش

………… رَبَّيتُها عشرونَ عاماً قد مَضـتْ قدغادرتْ وخيالها في المنـزلِ لا زالت الضحكات تطرقُ مسمعي وكلامها عذبٌ كلحن ِالبلبــــــلِ يا حُرقةَ الآباء يوم فراقهــــا مثل الحمائم إن بكتْ لم تهــدلِ يا حُرقتي هل أن تكون سعيــدةًِ يا حُرقتي عنيِّ إذا لم تســــألِ واذا بكت من ذا يكفكفُ دمعَهـــا من ذا يقول بُنَيتي فتَدَلَّلـــــي يا حسرتي هل يرجعنَّ مغـــرِّداً طيرُ المحبة ...

أكمل القراءة »

قصدتُ دياركمْ أبغي الوُصولَا – أبو الحسن محب

قصدتُ دياركمْ أبغي الوُصولَا وعودُ الجسمِ قد عانَى الذُّبولَا طويتُ الدَّربَ ما أبصرتُ دربي ولمْ أعلمْ جبالاً أمْ سهولَا حَملتُ الشَّوقَ في جنبَيَّ روحاً كماءٍ حينَما أحيَتْ حقولَا وَعندَ البابِ أوقَفَني شعورٌ وَفاجَأني فصِرتُ به خَجُولا وناداني بزجرتِهِ (أعدني) وألقَى في مآقِيَّ الذُّهولا فَمَن قَصَدَ المنازلَ دونَ إذنٍ منَ المحبوبِ لمْ يَلقَ القُبولا عجبتُ لحالِ مشتاقٍ تماهَى وصارَ برغمِ لوعَتِهِ ...

أكمل القراءة »

قصيدة حالٌ لمْ يَدُمْ – شعر عبد الصبور فتح الله

  1.عَامٌ وَعَامٌ لمْ يَمُرَّا مِثْلَمَا كنَّا نُرِيدُ وَ أَسْلَمَانَا للحَزَنْ 2.وَ اسْتَبْدلا الحُلُمَ الذِي عِشْنَا المَسَا أَلَمًا كَبِيرًا شَدَّهُ طُولُ الزَّمَنْ 3.عَامَانَ مرَّا يَا حَبِيبَةُ وَ الهَوَى كَالجَمْرِ بَاقٍ فِي فُؤَادِي مَا أَسِنْ 4.مَازَالَ قَلْبِي فِي هَوَاكِ مُرَابِطًا يَزْدَادُ حُبًّا كُلَّ يَوْمٍ مَا وَهَنْ 5.طَيْرَيْ هَوَى … كُنَّا يَغَارُ لِحُبِّنَا جَوُّ السَّمَاءِ وَ مَنْ يَحُومُ وَ مَنْ سَكَنْ 6.قَلْبَيْنِ ...

أكمل القراءة »

قصيدة مِلحُ العيون – شعر محمود أبو نوير

يا حزنُ إنَّ جِرَاحِيْ لَاْ حُدُودَ لهَا فَمِنْ جرَاحِيَ جَفّ الْقَلْبُ وانْكَسَرَا كمْ دَمْعَةٍ زَرَفَتْ مِلْحَ الْعُيونِ أسَى تَسْتَرْجِع الْعَهْدَ والأيّامَ والصّوَرَا تَسْتَذْكِر الْمَجْدَ في هَـٰذا الدُّجى قـمراً مَنْ ضَيَّعَ الْمَجْدَ بَلْ مَنْ غَيَّبَ الْقَمَرَا؟ مَنْ أنْزَلَ الْعَرْشَ عَنْ مُلْكي وهَشَّمَهُ واسْتَحْوَذَ الْمُلْكَ والْأمْلَاكَ والْبـَشَرَا يَــا أُمَّـتَي لَـــمْ يَعُـــدْ شَـئٌ نُضَيِّــعهُ ضَـــاعَ الْجَمِـــيْعُ وَكُلٌ أعْلَنَ الْخَبَــــرَا فَــذَا يُـشَـاغِـــلُ مَـحْــبُوبَاً بِهِمَّتِــهِ ...

أكمل القراءة »

لك ما تشاء – فاطمة سعيد بارود

لك ما تشاولي التألم والتأمل والتوحد والتلازم بالمطرْولك السرابُ.. لك الضبابُ.. لك الخرابُ.. لك الغيابُ.. لي السهرْولي الحروف الأبجدية كلها في بحها في بوحها هي لي وفِيْ في غفلة المعنى عن الصوت الخفي ولك الحضور بمن حضر أنا لا أراك بمن حضر أنت القشور إذا اجتمعتَ بذاتك اندثرت هنا وأنا هنا كي أنقذ المعنى وأنقذني أنا لك ما تشا حتى ...

أكمل القراءة »

قصيدة شبيه‍ة الماء – شعر محمود مبروك

  شبيهة الماء بلي الماء بالماء ..إني الحريق وريق الثغر إطفائي . لاتُبق اشياءنا في الحب مهملة ولتجمعي شمل اشياء باشياء عيناك تسكن مني كل جارحة .تعيد ترتيب أوراقي وآرائي تمد حائي وبائي مثل خارطة ..تحتل كالروح مني كل أرجائي من أول السهم كلي ذاب من وله ..تغلغل العشق في أجزاء أجزائي وموجة السحر في عينيك تلعب بي ..على شواطئها ...

أكمل القراءة »

قصيدة حكايات – شعر إبراهيم العزي

  و فـــي لـيـلـةٍ مـــن لـيـالي الـشـتاء وقــــد أُشْــبــعَ الــقـلـب بـالأمـنـياتْ رأيــــتُ الــسَّـمـاءَ و قــــد أمــطـرت عـلى الارضِ نـاراً مـن المعصرات و كـــــانَ الــفــضـاءُ مــخـيـفـاً كـــمــا بــقـايـا الــوجــودِ مـــن الـمـومـيات و فـي الأرضِ تـبدو فـلولُ الرماد و تـلـهو بـهـا فــي الـهـوا الـذاريات تـهـادى عـلـى الـبـابِ طـيـرٌ جـميل يــفـتـشُ عــمَّــا بــقــيْ مــــن فــتـات يــتــمــتـمُ فـــــــي جـــوفـــهِ غـــصـــةً و يـــرنــو بـعـيـنـيـنِ نــحــو ...

أكمل القراءة »

سكبتُ له قلبي – ريم سليمان الخش

سكبتُ له قلبي فراتا لكي يُسقى ودمعي رقراقٌ يسيلُ له غدقا بحرفيَ أشواقٌ تلظّى حنينها وكم خاض أشعارا وكم أحسن النطقا أرى الكون طاقات من الجذب والجوى وكل مدارات الفضاء لها ترقى فكل بني قومي مدارٌ مصغرٌ له طاقة مُثلى على قدْرها يبقى فبعضٌ له جذبٌ لطيفٌ مساره ينالُ قلوب الناس يحفو بها صِدقا وبعضٌ له جذبٌ ضئيلٌ مصغرٌ يدورُ ...

أكمل القراءة »

حلم جميل ولكن..؟ – شعر صادق عقيل

  طيف جميل في خيالي لاحا وصدى يدغدغ مسمعي صداحا واخالني والخل طاب لقاؤنا سر الفؤاد واعلن الافراحا والكون شاركنا وبارك حبنا والحزن فارق ارضنا وانزاحا والشمس مازالت تراقب حبنا والغيم يملأ حولنا الاقداحا والصبح يشرق بالمودة ضاحكا والليل يشعل للهوى مصباحا والبدر ينظر في البحيرة وجهه لما رآك فقرر الافصاحا ما البدر ما القمر المضيء ونوره الا يسير من ...

أكمل القراءة »

قصيدة ضِيا الياءات – شعر السيد الطيبانى

سافرتُ فِيَّ أرومُ جمعَ شَتاتِي من بعد أن مالَت عَلَيَّ فَتاتِي كم كنتُ أنتظرُ اللقاءَ وكم أتى طيفُ الحبيبةِ لي على المرآةِ كم عشتُ أكتبها بكلِّ قصيدةٍ هي كلُّ حرفٍ جاء في أبياتِي وكم انتظرتُ حبيبتي في قادمٍ كَهِلالِ عيدٍ هَلَّ بالبسماتِ وكم ارتَجَيتُ لِقاءَها من خالقي نالت كثيرا من دُعا صلواتي حُبِّي كموجٍ هادرٍ في فيضِهِ من تاهَ عنه ...

أكمل القراءة »
صحيفة ذي المجاز