حلب – صحيفة ذي المجاز

أرشيف الوسم : حلب

أدب اللجوء والذاكرة المصورة  في  كتاب شاهد على العتمة ل (محمد فتحي المقداد)   بقلم محمد طكو

تمهيد العنوان : عنوان الكتاب ( شاهد على العتمة ) ولو أخذنا مفردة ( شاهد) فنقول أن الشاهد يكون شاهداً على خير ( بيع ، زواج ، شراء …) أو شاهد على مصيبة ( موت ، جريمة قتل أو سرقة ،….. ) ولكن المقداد أتبعها بكلمة العتمة والعتمة هنا تعطي في لغة التمثيل أو التصوير الظلام والظلام لا يكون في ...

أكمل القراءة »

قصيدة ما زِلتِ أسطورةً – شعر رنا رضوان

بكـــلِّ نبْضٍ بقَلبيْ أنْـــــــــتِ ياحَلَبُ أهْواكِ والشَّوقُ في الأحْشاءِ يَصْطَخِبُ شَهْباءُ يانجْمــةً تعْــــلو بسؤدُدِها لا لنْ تَطولُكِ لَو مرَّتْ بكِ الشُهُبُ رأيتُ صبرَكِ في الأهوالِ مُعْجزةً حَتّى تَعَجَّبَ منْ أخباركِ العَجَبُ تأتي لكِ النارُ والتاريخُ يُخْمِدُها ببَحْرِ مَجْدٍ على النَيرانِ ينْسَكِبُ وكمْ حَملتِ جِراحَ الحرْبِ صامِدةَ وذادَ عنْ مجدكِ الأبطالُ والنُجُبُ وتحملُ الريحُ منكِ العطرَ تَنْثُرُهُ وفي شوارعكِ البارودُ والكُرَبُ ...

أكمل القراءة »

الــمَـوْتُ يَــأْخُـذُ فِـــي طَـيَّـاتِـهِ حَـلَـبَا – فوزات ذكي الشيخة

الــمَـوْتُ يَــأْخُـذُ فِـــي طَـيَّـاتِـهِ حَـلَـبَا ………………………………… وَالـشَّــــــــرُّ يَـنْـفُثُ فِــي أَرْجَـائِـهَا الـلَـهَبَا قَــذَائِـفُ الــمَـوتِ تَـلْـهُوْ فِــي أِزِقَّـتِـهَا ………………………………… والــطَّــــائِـرَاتُ تَــصُـبُّ الــنَّـارَ والـغَّـضَـبَا رِجَــالُـهَــــا بَــيْــنَ مَــقْـتُـولٍ وَمُـحْـتَـرِقٍ ………………………………… وَلِـلْـنِّـسَــــــاءِ أَنِــيْـــــنٌ يَــبْـلُـغُ الـسُّـــحُـبَـا أَطْـفَـالُـهَـــا ظُـلُـمَـاتُ الـرُّعْـبِ تَـقْـتُلُهُم ………………………………… ذُعْـــراً وَأَرْوَاحُــهُـم تَـشْــــــكُـو لَِتَـنْـتَـحِبَا مُــشَـــــــرَّدُونَ بِـــلَا مَـــأْوَى بِـــلَا أَمَـــلٍ ………………………………… قَــدْ ضَـيَّـعُوا الـحُـبَّ وَالأَحْـــلَامَ والـلُّعَبَا والـحقدُ أَعْـمَى قُـلُوبَ الـغَاصِبِيْـن فَـمَا ………………………………… يَــبْـغُـونَ إِلَّا دَمَــــــــاراً يَــحْــرِقُ ...

أكمل القراءة »

حلب عزة وشموخ – محمد سنان المقداد

لا المجد عاد ولا التاريخ منتسبُ كلا ولا جاد في أوطاننا الطربُ وبسمة العز ّقد غابت نسائمها وزمجر الليل في أرجائها حلبُ من أين أبدأ للتاريخ عن وطن ٍ لمجده دولٌ في هامه الشهبُ سل ْصفحة رسمت في نبض عاشقها عن الشآم ف سل أقلام من كتبوا شهباء ساكنةٌ في روح أمتنا شريانها أممٌ ارواحها العربُ فيها الخليفة والأمجاد حاضرةٌ ...

أكمل القراءة »

أَنَــا حَلَــبْ – حنين روحي

مَـا شَكْـلُ أَرْضِكِ يَـا فَتَـاةُ وَلَـوْنُهَـا؟! مَـا سِرُّ ذَاكَ الْحُـزْنُ مَا سِرُّ الْغَضَـبْ ؟! مَـا ذَنْبُ قَلْبِـكِ أَنْ يُصَـابَ بِطَعْنَـةٍ ؟ مِـنْ دُونِ جُـرْمٍ يَـا صَبِيَّـةُ أَوْ سَبَـبْ ! يَـا عَـمُّ إِنِّـي مِنْ بِقَـاعٍ لَـوْنُهَـــا لَوْنُ الـدِّمَـاءِ وَكُـلُّ رَحْـبٍ مُخْتَضَـبْ أَنَـا شَكْـلُ أَرْضِـي مِثْلُ قَبْـرٍ إِسْمُهَـا شَـامُ الْمَآثِــرِ وَالْعَـزَائِــمِ وَالنَّصَــبْ أَبْكِي وَأَصْرُخُ فَـوْقَ تُـرْبِ مَـدِينَتِـي لاَ دَمْـعَ يُجْدِي أَوْ صُـرَاخَ ...

أكمل القراءة »

لك الرحمن يا حلب – سامح أبو هنود

مساء الصّبر إنْ أبْقوا ،،،،،،،،،،،،،،فَمِنّا الصّبرَ قد سَلَبوا وحرنا بين من نُسبوا ،،،،،،،،،،،،،،،،لأمّتنـا أوْ انْتَسَــبوا وأربَكْنا مَدارِكَنا ،،،،،،،،،،،،،بمـا يجـبُ ،،،ولايجبُ كتبنا الشّعرَ يا “حلبُ” ،،،،،،،،،،،،،،،أيُصْلِـحُ حالَنـا الأدبُ أما يا صاحبي علموا ،،،،،،،،،،،،بـأنّ الــرّوح تصطخـبُ وأن النار يذكيها ،،،،،،،،،،،قليــل الـزيت إن ســكبوا وإن طالت ليالينا ،،،،،،،،،،تضيء ظـلامهــا الشـهب وإن قهروا وإن قتلوا ،،،،،،،،،،،،،وإن قمعـوا وإن نهبـوا سيجرف ظلمهم غضبٌ ،،،،،،،،،،،ويحرق عرشـهم ...

أكمل القراءة »

علىْ ضِفافكِ أُزْجيْ الشِعْرَ والخُطبَــا – أبوجواد محمد الأهدل

علىْ ضِفافكِ أُزْجيْ الشِعْرَ والخُطبَــا فيَا بــلاديْ كَفــاكــــِ الحُزنَ والعتَبَــا يا أرْضَ بلقيسَ يا سِحْراً أَهَيْمُ بهِ ويالذَاذَةَ قُرْبٍ فيْ جِــوارِ ( سَبَـــا ) هــامَ الفؤادُ ببِلْقــيسٍ وقدْ خَطرتْ فيْ حُكْمها نَظرتْ تسْتلْهمُ السُحَبَــــا هيَ الحكيْمةُ إنْ سَاستْ فَواعجبــاً منْ حسْنِ منْطِقها تسْتعْجبُ العجبَــا ما أشْرقتْ شمْسُها يومـاً على أَحـــدٍ إلاَّ وفيْ قصْرهـــــا منْ تـــابعٍ سَبَبــــا هذيْ بــــلاديْ بلادُ ( ...

أكمل القراءة »

حلب الشهباء – سعيد يعقوب

لَا القُدْسُ هَزَّتْ بِكُمْ حِسًّا وَلَا حَلَبُ // أَأَنْتُمُ عَرَبٌ ؟! ،مَا أَنْتُمُ عَرَبُ قُمْ يَا ” لَقِيطُ ” وَزَمْجِرْ فِيْ مَسَامِعِهِمْ // بِمِلءِ صَوْتِكَ : إِنَّ الشَّرَّ مُقْتَرِبُ قُلْ فِتْيَةُ الكَهْفِ قَامُوا مِنْ مَضَاجِعِهِمْ // وَإِنَّ قَوْمِيَ لَا حِسٌّ وَلَا عَصَبُ فَمَا “لِشَيْبَانَ” فِيْ ذِيْ قَارَ أَلْوِيَةٌ // وَلَا” لِحَمْدَانَ ” لَا خَيْلٌ وَلَا غَضَبُ مَا لِلْأَعَاجِمِ عَاثُوا فِيْ ...

أكمل القراءة »

عُمرانُ.. يا وَطني – نجم العيساوي

—————— يَا جُرْحاً يَنْزِفُ في حَلَبِ ……………….. كَمْ مِثْلُكَ يَعْصِفُ بِالعَرَبِ : بَغْدادُ تَناءتْ في مِحَنٍ ………………….. وَتَفانَتْ في عَدِّ الكُرَبِ : يَمَنٌ تَشْكو مِنَّا صَمْتاً ………………… تَشْكو غَدْرًا مِنْ مُنْتَسِبِ : عُمْرانُ أَيَا عَيْناً حَيْرى ………………….. تَتَساءلُ عَنَّا في عَـتبِ : مَنْ أَنْتُمْ؟ مَنْ ذا يُخْبِرُني ………………… عَرَبٌ؟ عَجَمٌ؟ أَيُّ النَّسَبِ : حارتْ فيكُمْ وَصْفاً أُمَمٌ ………………… صاحَتْ فيكُمْ ...

أكمل القراءة »

مواسم الموت – محمد طكو

مهداة إلى حلب الشهداء حلب الشهباء هزّي الضمير بجذع الأم والولدِ يسّاقط الأهل تحت القصفِ كالبردِ ** ويُسفكُ الدمُّ في نيسان أنشقهُ كنفحةِ المسكِ يا شهْباءُ من كبدي ** أنّيتِ يا روح ضعف الدهر من تعبٍ بهمزة الوصل بين الماء والزبدِ ** و رقصة الوهم أن الروح في مرحٍ و سادن الغدر لولا الوهمِ لم يرِدِ ** و يرعبُ الطفل ...

أكمل القراءة »
صحيفة ذي المجاز