نثر – صحيفة ذي المجاز

نثر

نثر ، نثر جميل ، قصيدة النثر ،شعر نزار قباني في الغزل. شعر نبطي غزل. شعر اعتذار للحبيب. شعر جميل عن الحب. شعر حب رومنسي. اجمل اشعار الغزل. كلام غزل للحبيب. كلمات شعر حب. احلى كلام

هِيَ مَا مَشَتْ إِلاَّ لِتُشْرِقَ شَمْسُنَا شعر:أحمد بلحاج آية وارهام

هِيَ مَا مَشَتْ إِلاَّ لِتُشْرِقَ شَمْسُنَا شعر:أحمد بلحاج آية وارهام   مِحَنٌ وَتَمْشِي الْأَرْضُ حَامِلَةً كَرَامَةَ جُرْحِهَا، تَمْشِي بِخَطْوِ الرَّاعِفِينَ قُلُوبُهُمْ ضَوْءٌ عَلَيْهِ تَفَتَّحَتْ دِفْلَى السِّنِين تَمَاوَجَتْ أَحْلاَمُ مَنْ صُلِبُواُ عَلَى خَشَبِ الْمَهَانَةِ مَنْ أُذِيبُواْ فِي قُدُورِ الْإِفْكِ مَنْ سُلِخَتْ بِسِكِّنِ الْعَمَاءِ صِفَاتُهُمْ. * * * تَمْشِي بِنَبْضِ جِهَاتِهَا تلك الَّتِي كَفَرُواْ بِهَا وَاسْتَمْطَرُواْ سُحُبَ الْمُيُونِ لِوَأْدِهَا وَلَكَبْحِهَا حَفَرْواْ خَنَادِقَ ...

أكمل القراءة »

عاريا منكِ وداد بنموسى

عاريا منكِ وداد بنموسى من قال إن السماء لا تسمع لا تُحِسُّ لا تتْعَبُ لا تشتاقُ لا تحْزَنُ لا تُحِبُّ من قال إنها لا تستيقِظُ على شوقٍ وعلى وَلَهٍ تنام؟ من قال إن صَدْرَها ليْسَ آهلا بغَصَّةِ الفِراق بهَديرِ الوداع من قال إن ليلها لم يعُدْ كنهارها: ليلٌ موجعٌ نهارٌ جريح تلك السماء شبيهتي، تلكَ أنا عاريا منكِ غالبا ما ...

أكمل القراءة »

مَاذَا…؟ – عبد اللطيف رعري

عَنْ حِبَالنَا يَشْتَهِيهَا اللَّفعُ وتَختَرِقُ الهَوَّةَ بِعُمْقِ العُمْرِ دَوَائِرَ …دَوَائِرَ عَلَى رُخَامَةٍ تَبرُقُ لِدَهَاءٍ مَاكِرٍ رَاسِيةً عَلَى الوَمْضِ … تَخْفِي الحِكَايَاتِ …. عَن طَلعَةِ ذَاكَ القَانِطِ الرَّاحَلِ… صَوْبَ مُدَرَّجَاتِ الرَّعشَةِ بِسُلْفَةِ الجَدَّاتِ قبَلَ حُلُولِ الجُوعِ تُقِرُّ تَارِيخَ المِيلَادِ ونَكَبَاتِ الأجْدَادِ مِنْ بَوَابَةِ الفُصُولِ المُفْزَعَةِ إِلَى تَمُودَ …وَعَادَ لِشَمْعَدَانَ القُدْسِ وَطُرُقِ الاسْيَادِ إلَى خَيالاَتٍ صَمّتْ الادْرَاجَ … وأبَاحَتْ الاسْتِعْبَادِ قَبلَ فُتُورِ ...

أكمل القراءة »

أَنَا بَــحْــرُكِ الْــغَـــرِيـــق! – آمال عوّاد رضوان

وَحْدَهَا تَفَرَّدَتْ بِرَاعِيهَا .. وَمَا تَفَرَّدَ بِهَا خِرَافُهُ .. كَثِيرَةٌ هَيَّأَ لَهَا .. طُقُوسَ الطَّرْحِ وَرَدَّهَا .. عَلَى أَعْقَابِ مَرَارَتِهَا تَجُرُّ أَذْيَالَ كِبْرِيَائِهَا.. ! *** كضَحَيَّةٍ  اعتْتَكَفْتِ.. وَمَا حَقَدْتِ! انْسَحَبَتِ بِلَا سَحابٍ.. وَاحْتَمَيْتِ .. بِحمَّى صَمْتِكِ تُهَدْهِدِينَ قَلْبَكِ الْكَسِيحَ .. بِمَزَامِيرِ اسْتِغْفَارِي! *** يَا الْمُتَسَلِّلَةُ .. كَشُعَاعٍ وَحْشِيٍّ إِلَى أَقْفَاصِ سَعْدِي ضَمِّخِينِي .. بِرِيحِ مَلَائِكَتِكِ دَحْرِجِي النُّورَ .. عَنْ عَيْنِ دَهْرِي الْأَعْوَرِ! أَيْقِظِي رَجَائِيَ الْـغافـِيَ .. فِي غَيْمِكِ! اِقْرَعِي أَجْرَاسَ قَلْبِي .. بِرَنِينِ غَيْثِكِ! خَبِّئِينِي جَمْرَةً  .. فِي  صَدْرِ عَتْمَتِكِ! غَيِّبِينِي فِي عَيْنَيْكِ .. دَمْعَةً ...

أكمل القراءة »

ظل يقتنص هواجسي نجاة الزباير

ظل يقتنص هواجسي كن ظلكَ وابتعد عني أميالا لأني تعبت منك ومني. هو الهوى أنى ذهبتُ يشرب من عمري يقيم خيامه في نهري فيغدو ظلا ينمو في مساء القصائد وعند الصباح يخطو نحوي يشق صدره يختلس من نوافذي أسراره أتمطى بين المسافات وحده نايٌ يدلف إلى رحم الوقت أتوارى خلف نغماته فتقرع المعاني لياليها أحاول أن أجمع بعضا مني فيها ...

أكمل القراءة »

دمشق عبد اللطيف الهدار

دمشق ——— ركنتُ إلى المسجد الأموي، أديت ركعتين.. قبلت وجنتين : وجنة بيضاء كما ندف الثلج، وأخرى مشاغبة كما زبد الموج.. وتطهرت في نهر بردى، وفي بادية الشام،، زرت ضريح الامام.. ذرفت دمعتين،، واحدة على قبر السلام، وثانية على جبل الجولان، وما تبقى فيه من حمام.. وفي المسجد الأموي، كانت عمامة أبي لهب تبارك حكام العرب وتغتال حلم العرب.. وشعرة ...

أكمل القراءة »

ما ظهَرَ لِلْعيانِ عَلى تَمرُّدِي حَقٌ – عبد اللطيف رعري

إلى هناك… وذاك الوهجُ الغامقُ ينقرُ المرايا وتتعثرُ الأصْواتُ بالخنقِ شَبِيهةً بالبقايا وهذا ا لحلمُ يعتصِرُ النّوايا فيستَحيلُ بنا رُعاةَ الفجرِ ألفةَ الوُجوهِ كانتْ بالبِشرِ تُعرفُ حينَ هوَانا بأيدينا…. فحينَ نثرت في مُحَيانا حبَّات الخجلِ وَتلوَّى لبلابُ الأسَى علَى الأعنَاقِ أمْسَينا نُردِدُ للْموتَى أغْنيات حَزِينة …. وهَامَ بالداخلِ فِينا شُرودُ المطَرِ. تَرهَّلتْ أهْدابُنا … تَيتَّمَ فِينا الأمَلُ … تَرمَّدتْ ألْحَاضُنا ...

أكمل القراءة »

رجل الغيم – أماني المبارك

يا حَبيبي! لا تَكتُبْني شِعرًا عَلى وَرَقِكَ الأَصفَرِ ولا تُشَبِّهْني بِآلِهَةِ الجَمالِ ولا حَتّى تنْثُرْنِي حُروفًا مُغلَّفَةً ولا تَنْحِتْني تِمثالاً خَالدًا ولا تُفَكّرْ في رَسمِ مَلاِمحي بِألوَانِ الكِبْريَاءِ يَا حَبيبي! امْرَأةٌ مِثْلي؛ لا تَحتاجُ إلّا أنْ تَتَنَفَّسَهَا أنْ تَتَلَمَّسَها أنْ تُناظِرَهَا أنْ تَتَذَوَّقَها أنْ تَسمَعَهَا كَمَا حَبّاتِ المَطَرِ الآنَ تتسللُ منكَ إليكَ كَغَيْمةٍ دائمةِ الهُطولِ يَا حَبيبي! ارتشِفْ لذَّتَهَا بِجُنونٍ ...

أكمل القراءة »

أن تراني وسط الحشود إيمان الخطابي

أن تراني وسط الحشود وأراك، نتعثر في الخطو معا ويوقعنا هوى أحمق في نفس البحر. أن أرتعش لرؤياك كفتيل شمعة مرت بقربها الريح. أن تكون شريدا وأنسخك في عز الخريف شجرة. أن تكون مرآتي مكسورة وتفاحتي مسمومة وبتمريرة من يدك تورق الجنة. أن أسير نصف الطريق بفردة نعل واحدة، ثمّ أجد فردتي الثانية عندك. أن تكون طائرا حرا فتأوي إلى ...

أكمل القراءة »

سَلامي لَك مَطَرًا – آمال عوّاد رضوان

  في دُروبِنا العَتيقَةِ تُعَتِّقينَ خَواطِري فَرادَةً بِكِ إلامَ تَطْفو ذِكْراكِ عَلى وَجْهِ النِّسْيانِ؟ بِغاباتِ فَرَحي المَنْذورِ لَكِ تَتَسَوَّلُكِ أَنْهارُ حُزْني .. ظِلالَ بَسْمَةٍ تَدْمَعُ بِكِ لِتَرْسُوَ مَراكِبُ ذُهولي المَحْمومِ عَلى صَفَحاتِ لَيْلِكِ المائِجِ أَتُراني أَسْتَجْدي دَمْعَةً عَذْراءَ في شِتاءاتِ الخَطايا؟ سَرْبِليني بِمِعْطَفِ عَطْفِكِ الآسِرِ لأُطفِئَ بَرْدَ الأَوْهامِ * يا مَنْ تَرْتَسِمينَ بَتولاً في أيْقونَةِ الطَّهارَةِ لَوْحَةً سَماوِيَّةً تُشْرِقينَ عَلى ...

أكمل القراءة »
صحيفة ذي المجاز