ديسمبر 2017 – صحيفة ذي المجاز

أرشيف شهر: ديسمبر 2017

خلوةُ الزاهدين ( قيامُ الليل ) / حسن كنعان

خلوةُ الزاهدين ( قيامُ الليل ) : يا قائمَ اللّيلِ إنّ النّاسَ نُوّامُ هذا التهجُّدُ نهجٌ فيهِ الهامُ يا قائماً في ظلام اللّيلِ تذكُرُهُ وما حدَتكَ بجُنحِ اللّيلِ أحلامُ في عتمةِ اللّيلِ تقضيها على قدمٍ لم يَثنِ عزمكَ في ما قُمْتَ آلامُ أراكَ تزرعُ في أرضٍ عملتَ بها حتى إذا استحصدتْ واستُدرِك العامُ حملتَ زاداً وخيرُ الزادِ في عملٍ يبقى ...

أكمل القراءة »

خُذْ خَفقَ قلبي وَاستمعْ لِندائي / انتصار قنبر

خُذْ خَفقَ قلبي وَاستمعْ لِندائي يا مَنْ دَنوتَ بِجُبةِ النُّسباءِ تَطوي مسافاتِ المجازِ تَصَوُّفًا وَتَشُقَّ صَدرَ الصَّمتِ بالإيحاءِ مُتلألاً بالدَّهشةِ الأولى الّتي طَعَنتْ بِطيني حِينَ أنكرَ مائي فَجراً يُجَمّعُني ضياؤكَ في فمي يَنثالُ عُمقي نَحوَ غارِ حِرائي لتُقيمَ ذاكرةُ البنفسجِ في دَمي أعراسَ عُطرِ البُردَةِ العَصمَاءِ هَذي شُموسكَ قدْ أنارتْ خافقي فدخلتُ باحاتِ الشّعورِ النّائي وَسَمعتُ أصواتَ المآذنِ في دَمي ...

أكمل القراءة »

إملاق / جواد يونس

إملاق لا تُجْهِضي حُلُمي بِيَوْمِ تَلاقِ *** مَعَ أَجْمَلِ امْرَأَةٍ عَلى الْإِطْلاقِ فَلَقَدْ حَباها اللهُ أَبْدَعَ صورَةٍ *** وَتَعَطَّرَتْ بِمَكارِمِ الْأَخْلاقِ وَلَكَمْ أُعاتِبُها عَلى الْهَجْرِ الَّذي *** لا هَمَّ فاقَ شَقاهُ في إِقْلاقي قَدْ عِشْتُ في أَغْلالِهِ دَهْرًا، وَما *** غَيْرُ الْيَراعِ يَجِدُّ في إِطْلاقي عَنْ وَصْفِ حُسْنِكِ كُلُّ شِعْرٍ قاصِرٌ *** لَوْ قالَ مَنْ فَقِهوا: مِنَ الْأَعْلاقِ يا خَيْرَ ...

أكمل القراءة »

زهرة المدائن / ليلى عريقات

زهرة المدائن يَعِزُّ عليَّ قُدْسي أن تُصابي بضُرٍّ صابنا مثلِ الحِرابِ ومِن فجرِ الزمانِ وأنتِ داري ودارُ الجدِّ في تلكَ الرِّحابِ جُدودُ الجدِّ كم زرعوا غِراساً ونجْنيها وتبتسمُ الرّوابي وتبدو الصّخرةُ الشمّاءُ شمساً تعانقُ في الفضا كلَّ القِبابِ وأقصانا لهُ الإجلالُ فيها فَمَسرى أحمدٍ أسمى المآبِ وأجراسُ الكنيسةِ إن تَعالتْ تُجاوِرُهُ لها وصْلُ اقتِرابِ بها يبدو التسامحُ مسْتَنيراً ولا يشكو ...

أكمل القراءة »

ليس حظاً / أبو أنور علوش

” ليس حظاً ” ألا ليتَ ذاكَ القلب ظلَّ مُكابراً وحالتْ على دربِ الغرامِ حوائِلُهْ وليتَ صباحات الوفاءِ تأخرتْ ولم تَسقِ بالأنداءِ منها خمائِلُه ْ ولكنَّ أقدارَ القلوبِ تَعانقتْ وظنّكِ أنّ الحبَّ آلــــتْ موائــِلُهْ فتحْتِِ لهُ الأبوابَ دونَ تَساؤلٍ فمن ذا الذي من بَعد ذاك يُسائِلُهْ هو القلبُ أعطى كلّ أمنيةٍ لهُ وتُهــتِ بهِ لمَّــا أتتك ِِ رســائِلُهْ فهلاّ كَفَفْتِِ ...

أكمل القراءة »

مع الليل تأتي الذكرياتُ وتذهبُ / موسى سويدان

مع الليل تأتي الذكرياتُ وتذهبُ وتملي عليّ النازلاتُ فأكتبُ أترجمُ حال البعدِ والحزنُ صاحبي وفي الحزن أحوال الفتى تتهذَّبُ أخافُ من الموتِ الذي دار حولنا وأستغفرُ الله العظيمَ وأذنبُ .. على أيّ حالٍ أستقرُّ وفي يدي يراعٌ وفي قلبي المشاعرُ تلهبُ ! على أيّ حالٍ أستقرّ وفي دمي دمشقُ وشرياني بها يتعذّبُ على أيّ حالٍ أستقرُّ وأدمعي على كفّ نيرانِ ...

أكمل القراءة »

تَبِعْتُ عِندَ المَسَا خُطَاهَا / ربيع الرفاعي

تَبِعْتُ عِندَ المَسَا خُطَاهَا فِي خفيَةٍ كَي أرَى حَلاهَا فَمَا رأتْ مثْلَهَا عُيُونِي سُبحَانَ مَنْ بالضِّيَا كَسَاهَا تُفُوحُ مِنْ جِلدِهَا طُيُوبٌ اللهَ كمْ ذُبتُ فِي شَذَاهَا تَمِيْلُ فِي مَشْيِهَا ، وقَلبي تروحُ دقَّاتُهُ ورَاهَا صَادَفتُها قبلَ ألفِ يومٍ ومُنذُهَا ضِعتُ في هَواهَا قَدِ اعتَزَلْتُ النِّسَا ، لأنِّي لا أبتَغِي فِي الهَوَى سِواهَا

أكمل القراءة »

هنا الشعر في أفيائه أينع الزهر / رضوان صابر

هنا الشعر في أفيائه أينع الزهر على جذل يختال في ثوبه السحر دع الكشف عن بعض الحديث فإنني أرى لغة الأشعار ميزانها الهذر وليس علي الشرح إن سال سائل ولكن نرد القول إن فاته العذر على كتفي نامت بحور تعزني فأين أريد القول قابلني بحر لعمرك إني لم أقل مات شاعر ولكن شعري في الهوى أمره أمر أذلل نفسي أن ...

أكمل القراءة »

معارضة لقصيدة الشاعر موسى سويدان بقلم الشاعر خيري خالد

معارضتي لقصيدة الشاعر الرائع موسى سويدان… (مع الليل تأتي الذكريات وتذهبُ) وأينَ الكرى يا عينُ والقُدسُ تُسلبُ ** على أيّ جنبٍ سوفَ تغفو جراحُنا وكلُّ ذوي القربى تناءوا وغَرّبوا ** وكيف نَرُدُّ الموتَ عن طفلِ شامنا إذا كان صَكُّ الموتِ بالنّفطِ يُكْتَبُ ** نبيتُ على هَمٍّ ونصحو بغيرهِ ونهربُ من حُزْنٍ.. وللحُزْنِ نهرُبُ ** نَسينا مع الأيامِ وجهَ بقائِنا وفي ...

أكمل القراءة »

قراءة في قصيدة للشاعر عمر هزاع

الحلم العربي: ـــــــــــــــــــ أن يُغرِقَ الطوفانُ العواصمَ مِن حَولَيكَ, وَ تفتأُ – حالِمًا – تستعصمُ بالمُغرَقين مِن كُلِّ بُدٍّ! ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ * تَقُولُ القُدسُ: هَل فِي القَومِ باقِ؟ عَلى عَهدِ الأَمانَةِ… بِالوثاقِ! أَلا لَو أَنَّكُم – يَومًا – نَظَرتُم لِما فِي الشَّامِ! أَو… ما فِي العِراقِ! وَما اليَمَنُ الحَزِينُ – إِلَيهِ يَمضي – لَأَدرَكتُم مُعادَلَةَ النِّفاقِ! وَأَدرَكتُم بِأَنَّ اللهَ إِمَّا تَخَيَّرَنِي ...

أكمل القراءة »
صحيفة ذي المجاز