محمود أبو نوير

يا قلبُ حَنينُكَ بَعْثرَني / محمود أبو نوير

يا قلبُ حَنينُكَ بَعْثرَني
ودموعُكَ تُفصِحُ عَنْ وَهَنَي

في الليلِ أُنَاجي مُبتهلاً
علَّي أرتاحُ من الحزَنِ

علّي ألقاكَ بلا ولهٍ
أو أنسى بعضاً مِنْ شجَني

قدْ ضاعَ حبيبكُ ما يُجدي
لوْ يَحيا العِشقُ بلا وطَنٍ

ها أنتَ وعُمرُكَ قد ولى
تُكوى في السرِّ وفي العلنِ

شرَّعتَ غرامكَ في عجَلٍ
وببحرِكَ تاهتْ بي سُفُني

قدْ باعَ حبيبُكَ ما ذنْبي
إذ بِيعَ الحبُّ بلا ثمَنِ

أوليتَ شؤونكَ إيّاهُ
قد خانَ لماذا لمْ تخُنِ

ماذا تحتاجُ لكي تَنسَى
لتُعيدَ الزهرَ إلى الفنَنِ

الزمنُ كفيلٌ أن تَنسى
ما مرّ عليكَ من المِحَنِ

فاجمعْ أورَاقكَ معتزلاً
واتركْ ما فاتَ إلى الزّمَنِ

محمود

اترك تعليقك من فضلك

عن mona alzeer

أضف تعليقاً عبر الفيس بوك أو جوجل أو تويتر أو الايميل:

%d مدونون معجبون بهذه:
صحيفة ذي المجاز