عـفْتُ الهَوى – نبيل طربية

أَوَمـا عَـرَفْتَ بِـأَنَّني عـفْتُ الهَوى
وَتَـرَكْـتُ وَيْـحَـكَ عــادَةَ الـعُـشّاقِ
وَكَسَرْتُ محبَرَتي سَكَبْتُ مِدادَها
وَصَـلَـبْتُ كُــلَّ قَـصـائِد الأشْــواقِ
وَرَمَــيْـتُ لـلـريـحِ الـدَفـاتِرَ عـازِفـاً
بَـعْـثَرْتُ عِـنْـدَ مَـسـارِها أَوراقــي
أَنــى لِـحُـسْنِكَ أَنْ يَـرُدَّ صَـبابَتي
وَلَــقَـدْ وَجَــدْتُ بِـمَـوْتِها تِـرْيـاقي
مــا عــادَ يَـشْـتاقُ الـفُؤادُ لـضَمَّةٍ
بَــعْـدَ الـــذي أَبْــدَيْـتَ أَوْ لَـعِـناقِ
فَـلَـكَمْ أَثَـرْتَ لَـواعِجي وَغَـبَنْتَني
حَــتّـى تَـيَـبَّـسَ نــازِفُ الأَحْــداقِ
إِنّـي لَراضٍ لَيْسَ يُؤْسِفُني النَوى
أَوْ أَشْـتَـكي مِــنْ لَـوْعَـةٍ وَفِــراقِ
لا لَـنْ أَعـودَ إلـى ظِـلالِكَ والّـذي
قَــدْ أَلْــزَمَ الأَطْـيـارَ فـي الأَعـناقِ

اترك تعليقك من فضلك

عن محمد طكو

مؤسس ورئيس تحرير صحيفة ذي المجاز | شاعر وإعلامي للتواصل مع الشاعر من خلال صفحة الفيس بوك مباشرة

أضف تعليقاً عبر الفيس بوك أو جوجل أو تويتر أو الايميل:

%d مدونون معجبون بهذه:
صحيفة ذي المجاز